انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

داعش الامريكية 104
التصنيف : الإرهاب
تاريخ الخبر : 06/10/2015                      عدد القراء : 139
         

المؤسسة : القاضي الفرنسي اليهودي مارك ديفيديك وليس الامن الفرنسي يقول ان تنظيم الدوله الامريكيه وليس الاسلاميه يحضر هجمات ارهابيه واسعة النطاق في فرنسا كما تنقل فرنسا24 واكدت سي ان ان الخبر فتقول نقلا عن القاضي الفرنسي ان داعش الامريكيه فريبه من ضرب فرنسا ..ويؤكد القاضي اليهودي الفرنسي ان القوات الفرنسيه لن تقدر على صد هجمات داعش الامريكيه!!ويؤكد ذلك فشل التحالف الدولي من 60 دوله في هزيمة داعش!!ومن قيادة التحالف فرنسا التي لم تجرؤ على ضرب داعش الامريكيه لعام كامل منذ قيامها سوى قبل اسبوع في ضربه محدوده في سوريا كما قامت بريطانيا عضو القياده بضربه واحده استهدفت الاجانب الاوروبيين في داعش الامريكيه!!وقد فضح جون ماكين هذا التحالف حين صرح بان هجمات التحالف ضد داعش الامريكيه وهميه بنسبة 75% فتعود الطائرات كما ذهبت!!والسؤال كيف عرف القاضي بهجمات داعش المستقبليه وعجز الامن الفرنسي عن صد تلك الهجمات مستقبلا لولا انها لعبه غربيه قذره المراد منها تشويه الاسلام والمسلمين فرئيس التنظيم ايليوت شيمون اليهودي والتنظيم في اساسه يعود للخدمات السريه للاستخبارات الاسرائيليه كما ورد بالانجليزيه:

ISIS= ISRAEL SECRET IN TELLIGENCE SERVICES

والكونجرس يشارك في اللعبه فيقول واشنطن تخسر معركة منع الامريكيين من الانضمام لداعش!!فهل يعقل هذا؟!!ام ان المنضمين من عناصر الاستخبارات الامريكيه للهيمنه على داعش؟!! وتنقل بي بي سي عن واشنطن ان الغارات الروسيه في سوريا عشوائيه!!بل هي انتقائيه تتصيد كل فصائل المقاومه باستثناء داعش كما تقول واشنطن ايضا!!من جهة اخرى تعلن تونس انضمامها الى التحالف الدولي ضد داعش واخطر ما في التحالف انه بقيادة امريكا فكيف ستحارب امريكا داعش الامريكيه؟!!ثم ماذا فعل التحالف خلال عام المكون من 60 دوله؟!! انه في الواقع لحماية داعش الامريكيه حتى تحقق اهدافها ومنها ما ذكرته معاريف الاسرائيليه بان داعش ستخدم مشروع اسرائيل الكبرى وقال رئيس داعش انه لن يقاتل اسرائيل ابدا وانما تركيا وروسيا!!وفي الوقت الذي تنضم تونس للتحالف ترفض العراق الانضمام الى التحالف الدولي المزعوم ضد داعش الامريكيه!!كما صرح بذلك حيدر العبادي لفرنسا 24!!وآخر خبر يدل على موالاة امريكا لداعش كما تنقل اخبار المانيا اعلن مسؤول امريكي توقف العمليات لاستعادة الرمادي في الوقت الحاضر بحجة ان القوات العراقيه غير مدربه من اجل التصدي لاساليب التنظيم القتاليه مصداقا لنبوؤة سي ان ان بان داعش ستكون اقوى قوه في المنطقه باستثناء اسرائيل!!

 
 
 
سي ان ان         6-10-2015
 
 
ا)قاضي فرنسي: "داعش" قريب من ضرب فرنسا.. ولن تقدر قواتنا على صدّ هجماته
ب)الكونغرس: واشنطن تخسر معركة منع الأمريكيين من الانضمام لـ"داعش"
 
ج)القاضي مارك تريفيديك :"تنظيم الدولة الإسلامية يحضر هجمات إرهابية واسعة النطاق في فرنسا"
د)واشنطن: الغارات الجوية الروسية في سوريا "عشوائية"
ه)تونس تعلن انضمامها رسميًا إلى التحالف الدولي ضد "داعش"

و)حيدر العبادي.. لا نريد أن نكون طرفا في التحالف الدولي للقتال في سوريا!!

ح)"توقف العمليات" لاستعادة الرمادي في الوقت الحاضر

 

 

 

المغرب، الرباط (CNN)— حذر القاضي الفرنسي المكلّف سابقًا بقضايا الإرهاب، مارك تريديفيك، من إمكانية قيام "داعش" بعمل إرهابي داخل فرنسا أخطر من هجمات 11 سبتمبر 2001، متحدثًا أن فرنسا أضحت تشكّل العدو رقم واحد بالنسبة لـ"داعش"، وأن هذا الأخير في طور الإعداد لهجمات كبيرة ضدها.

وظهر القاضي غير واثق من قدرات فرنسا على التصدي، عندما قال إن سلطاتها لن تستطيع منع هذه الهجمات الإرهابية، كما لو أن "هناك شيء من الحتمية". والسبب هو عدم نجاعة الوسائل الفرنسية في محاربة الإرهاب.

وبلغة متشائمة، أضاف القاضي الفرنسي في حوار مع جريدة "باري ماتش" أن فرنسا مهددة بهجمات داعش أكثر من الولايات المتحدة، وأنه من السهل ضربها، وذلك بسبب موقعها الجغرافي القريب من مناطق نصّب فيها "داعش" قواعده، وبإمكانية دخول أحد المقاتلين إليها بشكل قانوني قادمًا من سوريا.

كما تحدث القاضي أن حالة التأهب التي أعلنت عنها فرنسا مؤخرًا لن تستطيع إيقاف مقاتلي داعش عندما يرغبون بالمرور إلى السرعة القصوى، متحدثًا أن هؤلاء المقاتلين بمقدورهم إيجاد أهداف أخرى غير تلك التي تحميها القوات العسكرية الفرنسية.

أسباب التهديدات الكبرى التي تتعرّض لها فرنسا تعود إلى جوانب إيديلوجية وسياسية، فقد وضعت نفسها منذ مدة في الخطوط الأولى لمحاربة الجهاد عبر العالم، ومع إعلانها المشاركة في الحرب ضد داعش، ضاعفت من كراهية الإرهابيين لها، كما أن هؤلاء ينظرون لها كبلد استعماري، وكثيرًا ما يتحدثون عن أصولها المسيحية، وعن مساندتها لإسرائيل وبيعها لأسلحة إلى دول "فاسدة" في الخليج والشرق الأوسط، يقول القاضي.

ويتابع القاضي السابق بالمحكمة العليا بباريس أن مقاتلي داعش لديهم الوسائل والأموال والقدرة على الحصول على كل ما يرغبون به من أسلحة، وأن حربهم الكبرى التي يخططون على الأرض الفرنسية لم تبدأ بعد، مؤكدَا ما جاء في تقارير لخبراء استخبارتيين فرنسيين، عندما تحدثوا قبل شهر عن تخطيط "داعش" لعملية بحجم 11 سبتمبر في فرنسا.


-----------

ب)الكونغرس: واشنطن تخسر معركة منع الأمريكيين من الانضمام لـ"داعش"
 

نيويورك، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- أعلن فريق عمل من الكونغرس الأمريكي أن الولايات المتحدة تخسر معركتها لوقف الأمريكيين من السفر للانضمام إلى داعش، حيث تُقدر أمريكا توافد أكثر من 25 ألف أجنبي إلى سوريا والعراق منذ 2011.

وجاء هذا الإعلان بالتزامن مع إعلان وزارة الخارجية الأمريكية عن مكافأة قدرها خمسة ملايين دولار لمن يقدم معلومات من شأنها تعطيل تجارة النفط وتهريب الآثار التي تعود بالنفع على تنظيم داعش.

وذكرت الوزارة في بيان أنها "تأمل أن تجلب هذه المكافأة معلومات عن الأفراد أو الكيانات العاملة في مجال الإنتاج والتسهيل والتجهيز والتهريب والتوزيع والبيع والتجارة بالنفط والآثار التي تعود بالنفع على داعش، بالإضافة إلى معلومات بشأن شبكات التهريب وأساليبها."

داعش لا يزال يسيطر على غالبية حقول النفط في سوريا، ما يقدر بـ60 بالمائة من مجموع انتاج البلد، ولكن الضربات الجوية الغربية التي استهدفت أصول النفط التابعة للتنظيم، تسببت بأضرار لبنيته التحتية وبتدمير الآبار ومعامل تكرير الغاز والديزل.

وانخفض دخل داعش من النفط من 1.6 مليون دولار يوميا في العام الماضي إلى 500 ألف دولار، وفقا لمؤسسة الاستشارات، "فيريسك مابلكروفت"، ورغم ذلك يصفه الخبراء بأنه التنظيم الإرهابي الأفضل تمويلا في التاريخ.


------------

ج)القاضي مارك تريفيديك :"تنظيم الدولة الإسلامية يحضر هجمات إرهابية واسعة النطاق في فرنسا"

حذر القاضي الفرنسي السابق والمتخصص في محاربة الإرهاب مارك تريفيديك من تنفيذ هجمات إرهابية جديدة وواسعة النطاق في فرنسا من طرف تنظيم “الدولة الإسلامية”. وأضاف في حوار مع مجلة فرنسية أن الإمكانيات الأمنية التي سخرتها الحكومة لحماية البلاد أصبحت غير كافية وأن الجماعات الإرهابية باتت تتحرك وتنوع من أهدافها، ما يجعل من الصعب التصدي بسهولة لها.


-----------

د)واشنطن: الغارات الجوية الروسية في سوريا "عشوائية"

وصفت الولايات المتحدة الغارات الجوية الروسية في سوريا بأنها عشوائية وتنذر بجر موسكو إلى عمق الأزمة السورية.
وقال المتحدث باسم البيت الابيض، جوش أرنست، إن روسيا تشن غارات جوية عشوائية ضد المعارضة السورية.
وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، دافع عن عن الغارات الجوية التي يشنها بلده في سوريا، قائلا إن هدفها هو جماعات "إرهابية" مثل تلك التي يستهدفها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.
ونفى لافروف سعي بلاده إلى تقوية الجيش السوري.
وتقول روسيا إنها تستهدف تنظيم "الدولة الإسلامية" وجماعات متشددة أخرى، ولكن المعارضة السورية تقول إنها تتعرض ضربات موسكو الحليفة الاستراتيجية للرئيس بشار الأسد.
وقد تراجعت القوات السورية النظامية تراجعت في الأشهر الأخيرة أمام تقدم تنظيم "الدولة الإسلامية"، وجماعات المعارضة الأخرى.
وقال إرنست: "إن شن غارات جوية عشوائية ضد المعارضة السورية أمر خطير بالنسبة روسيا، فذلك يطيل النزاع الطائفي في سوريا، ويغرق روسيا في الأزمة".
وأضاف المتحدث باسم البيت الأبيض إن مسؤولين أمريكيين وروس أجروا محادثات الخميس من أجل بحث سبل تفادي "التصادم" في العمليات العسكرية، وستتواصل هذه المحادثات بين الطرفين.


-----------

ه)تونس تعلن انضمامها رسميًا إلى التحالف الدولي ضد "داعش"

الرباط، المغرب (CNN)— أعلنت تونس انضمامها إلى التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش"، مؤكدة في كلمة ألقاها رئيس الحكومة التونسية، الحبيب الصيد، نيابة عن الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، بالجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الثلاثاء 29 سبتمبر/أيلول 2015، أنها تلتزم بـ"المساهمة الفعالة في تحقيق أهداف هذه المبادرة".

وقال الحبيب الصيد:" نُعلن اليوم انخراط تونس في التحالف الدولي ضد "داعش" باعتباره إطارا مُلائمًا للعمل المشترك والالتزام الجماعي بمكافحة التطرّف العنيف. ونحن نَدرس حاليا مجالات مشاركتنا في التحالف الدولي، وسنعمل على المساهمة بقوة، في حدود إمكانياتنا المُتاحة، في بعض هذه المجالات.

وقال الصيد عن داعش:" ما هذا التنظيم الإرهابي إلّا أحد مظاهر الخدر المحدق بأمن واستقرار المنطقة والعالم. فهو يتمدد بسرعة فائقة ويُسيطر على مناطق شاسعة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أين يُمارس القتل والتّنكيل والتّعذيب والسبي والاغتصاب والتهجير الجماعي ويستهدف المجموعات القوميّة والطوائف الدينيّة ويُمارس التدمير الشامل والهمجي للتراث الإنساني".

وتحدث الحبيب الصيد عن مجهودات تونس لمواجهة التهديدات الإرهابية، ومن ذلك "اعتماد قانون جديد حول مكافحة الإرهاب ومنع غسيل الأموال، والعمل على مقاربة وطنية حول الوقاية والحماية والرصد والرد، بالتعاون مع لجنة مكافحة الإرهاب التابعة لمجلس الأمن الدّولي، وحظر سفر بعض الفئات المشبوهة إلى مناطق الصّراع ومراقبة المقاتلين العائدين إلى تونس".

وقدم الحبيب الصيد شكره للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي ومجموعة السبع الكبار، وخاصة الولايات المتحدة الأمريكية، على "السند القوي الذي قدّمته لتونس في مجال تعزيز قدرات الأجهزة الأمنيّة المكلّفة بمكافحة الارهاب"، مشيرًا إلى أنه يقعُ على عاتق المجموعة الدّوليّة دعم قدرات الأجهزة الأمنيّة والعسكريّة للدّول التي تخوض حربًا على الإرهاب، وتكثيف التّنسيق والتّبادل المرن للمعلومات والخبرات والتجارب.


-----------

و)حيدر العبادي.. لا نريد أن نكون طرفا في التحالف الدولي للقتال في سوريا!!

صرح رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في حوار حصري خص به فرانس 24، بأن بلاده لا تريد أن تكون طرفا في التحالف الدولي للقتال في سوريا والتي تشهد حسبه تغيرا جذريا في المعطيات. وقال العبادي متحدثا عن الوضع في المنطقة "هدفنا أن نكافح داعش (تنظيم الدولة الإسلامية) وألا نتقاتل فيما بيننا".


------------

ح)"توقف العمليات" لاستعادة الرمادي في الوقت الحاضر

صرح المتحدث باسم العمليات العسكرية الأميركية ضد تنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق الكولونيل ستيف وارن للصحافيين في اتصال عبر الدائرة المغلقة من بغداد أن الجهود العسكرية لتحرير الرمادي أرجئت جزئيا بسبب درجات الحرارة القياسية خلال الصيف وأيضا بسبب الطريقة التي يدافع فيها الجهاديون عن المدينة التي سيطروا عليها في أواسط أيار/ مايو.

وكان العراق مصمما على استعادة المدينة سريعا إلا أن وارن أقر بأن المعركة شرسة. وقال "المعركة لاستعادة الرمادي صعبة". وتابع أن التنظيم الجهادي أقام "أشرطة دفاعية" حول المدينة خصوصا عبر نشر العديد من المتفجرات اليدوية الصنع على مساحات واسعة. وأضاف وارن "إنهم يستخدمون هذه المتفجرات اليدوية الصنع وكأنها ألغام يؤمنون لها لاحقا تغطية نارية".
من جهة أخرى أفاد مصدر أمني في قوات البيشمركة اليوم (الجمعة الثاني من أكتوبر/ تشرين الأول 2015) أن ستة عناصر من تنظيم "الدولة الإسلامية" لقوا حتفهم خلال محاولة هجومهم على قرية الحميرة جنوبي كركوك وقال المصدر إن "عناصر داعش حاولوا فجر اليوم ومن عدة محاور، الاقتراب من مواقع قوات البيشمركة في قرية الحميرة باتجاه جبال حمرين"، وأوضح أن القوات تمكنت من صد الهجوم وقتل ستة من عناصر التنظيم". وأشار المصدر إلى أن "طائرات التحالف الدولي قصفت بدورها آليات "داعش" ومواقع تجمعهم في محور جنوبي كركوك. يذكر أن مناطق جنوبي كركوك وغربيها تخضع لسيطرة تنظيم "داعش" منذ حزيران/ يونيو العام الماضي.

 


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني