انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

ا)هادي من عدن: الحوثيون ذئاب يلفظون أنفاسهم الأخيرة ومشروعهم إمامي طائفي.. وصالح لديه أمراض نفسية
التصنيف : اليمن
تاريخ الخبر : 24/09/2015                      عدد القراء : 73
         

المؤسسة : نتفق مع الرئيس هادي ان الحوثيين ذئاب يلفظون انفاسهم الاخيره ومشروعهم امامي طائفي..وصالح لديه امراض نفسيه لا يتخيل نفسه خارج السلطه ابدا ويرى اليمن ملك خاص له ولاسرته وحاشيته وهو شبيه بالقذافي ولعله يلقى نفس المصير!!ونتفق مع الرئيس في رفض اليمن للتجربه الايرانيه التي لم تحظى باي قبول في العالم العربي والاسلامي!!وسنحتفل قريبا بتحرير صنعاء وبقية المحافظات لينطلق اليمن الحديث باقاليمه السته!!

 

 

سي ان ان        24-9-2015

 

ا)هادي من عدن: الحوثيون ذئاب يلفظون أنفاسهم الأخيرة ومشروعهم إمامي طائفي.. وصالح لديه أمراض نفسية

ب)هادي: اليمن يرفض التجربة الإيرانية

 

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قال الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، بأول خطاب له بعد وصوله إلى عدن، إن الحوثيين الذين وصفهم بـ"الذئاب" يلفظون أنفاسهم الأخيرة، واصفا مشروعهم بـ"المشروع الإمامي السلالي الطائفي المتخلف" وتعهد بالوصول إلى صنعاء وتعز وصعدة قريبا، واصفا سلفه علي عبدالله صالح بـ"المريض النفسي" بينما نفى الحوثيون برسالة العيد تهديدهم لدول الجوار.

وقال الرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، بأول خطاب له من عدن بعد وصوله إليها، موجها حديثه لليمنيين: "ها أنا معكم وبينكم في عدن رغم أنف من أقسم ألا نعود لها، ها نحن في عدن التي ستبقى مفتاح الخلاص لشعبنا والتي ستنطلق منها راية النصر بأذن الله على كل قمم وجبال بلادنا الشامخة، من عدن الى حرض ومن البقع الى حوف."

وأشار هادي إلى "الانتصارات المباركة التي تحققت خلال الشهرين الماضيين في عدن ولحج وابين وشبوة ومأرب التحدي وكذلك الصمود الأسطوري الرائع الذي تبديه مدينة تعز في وجه الذئاب التي باتت تلفظ أنفاسها الأخيرة" على حد قوله، معربا عن شكره للمقاتلين على الأرض ولقوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

وتابع هادي بالقول: "أضحى أبناء شعبنا جميعاً يدركون من هم الحوثيون وما يمثله مشروعهم الإمامي السلالي الطائفي المتخلف من تهديد للأمن والسلم والتعايش والاستقرار، كما كشفت الأحداث مقدار الحقد والإجرام الذي حمله (الرئيس السابق علي عبدالله) صالح على اليمن واليمنين واستغلاله العائلي لمقدرات الدولة ومؤسساتها لصالح أمراض نفسية لديه."

وختم هادي بالتعهد بـ"المضي قدماً حتى استعادة كل اليمن" مضيفا: "اليوم نحن عدن.. وغداَ سنكون في صنعاء وفي تعز وفي مأرب وفي الحديدة وفي شبوة وفي صعدة وفي كل محافظات ومدن ومناطق بلدنا الحبيب، غداَ سنحتفل باليمن الاتحادي الجديد، حراً مستقراً أبيا."

أما المواقف الحوثية جاءت على لسان محمد علي الحوثي، رئيس ما يعرف بـ"اللجنة الثورية العليا" برسالة بمناسبة عيد الأضحى، قال فيها عن اليمن "لم يكن في أي يوم من الأيام مصدراً لتهديد أو إقلاق أمن واستقرار دول الجوار أو التدخل في شؤونها الداخلية."


--------------

 ب)هادي: اليمن يرفض التجربة الإيرانية

من جانبه، أعرب رئيس الحكومة اليمنية خالد بحاح عن بالغ فرحته بقضاء العيد في عدن بعد أشهر خارج اليمن.

وقال في تصريح خاص لسكاي نيوز عربية، إنه يأمل أن يحتفل اليمنيون بالأعياد المقبلة، في سلام وتلاحم.

 

 

 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني