انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

قوات التحالف تقترب من محافظة صنعاء وبحاح يعود "نهائيا" إلى عدن
التصنيف : اليمن
تاريخ الخبر : 17/09/2015                      عدد القراء : 106
         

المؤسسة : نبارك للشعب اليمني اقتراب النصر فقوات التحالف تقترب من محافظة صنعاء والحكومه تعود نهائيا الى عدن لمتابعة شؤون البلاد عن قرب ولا شك انه نصر كبير حين تشارك الحكومه شعبها بالنزول ميدانيا للاحساس بمعاناة الناس وتجتهد في استكمال تحرير المدن اليمنيه وخاصة انهاء حكومة صنعاء الانقلابيه وتستانف المسيره الديمقراطيه لليمن الحديث الفيدرالي باقاليمه السته بالاستفتاء على الدستور ثم اعلان الاقاليم بموجب الدستور واجراء الانتخابات في كل اقليم لبرلمانه يختار منهم خمسين لمجلس النواب المركزي بالعاصمه عدن ويكون هناك مجلس رئاسي من رؤساء الاقاليم يختارون رئيسا من بينهم دوريا وتدار البلاد جماعيا من مجلس الرئاسه ومجلس النواب بعد الاقاليم!!وبرنامج الحكومه المستعجل يجب ان يرتكز على تحقيق الامن والمساعدات العاجله وتوفير الخدمات واستيعاب المقاومه الشعبيه في صفوف الجيش الجديد بموجب قرار الرئيس المنتخب!!وسرعة نقل البنك المركزي الى عدن والحمد لله رئيسه بن همام متواجد في عدن!!وتحويل الايرادات الى عدن ونقل السفارات الى عدن واصدار عمله جديده وانشاء صندوق لاعادة الاعمار باشراف دول مجلس التعاون كما كانت الكويت تشرف على مشاريعها في اليمن لضمان صرفه للمستحقين والاهداف المقرره وانهاء الفساد الذي زرعه المخلوع في اجهزة الدوله والاستعانه بالجيل الجديد وكوادر الجامعات ثم اصدار البطاقه الالكترونيه للموظفين مدنيين وعسكريين واعفاء كل من يوالي المخلوع والحوثي وتسريحهم كما سرح المخلوع موظفي الجنوب وخاصة العسكريين ووقف الوظائف الوهميه والازدواج الوظيفي!! ثم تصحيح اسعار النفط والغاز بموجب الاسعار العالميه والغاء اتفاقيات الخيانه للمخلوع بسعر دولار واحد للمليون وحدة سحب حراريه بينما الاسعار العالميه تفوق 12 دولار!!ونذكر رئيس الوزراء باليمننه التي عجز عن تحقيقها حين كان وزيرا للنفط ولعله يذكر مواجهتنا له في مجلس النواب حتى جاءني البركاني لبقول لي انتم حضارم فلا يصح الاختلاف بينكما فقلت له الحق احق ان يتبع ومصالح اليمن فوق الجميع فنطلب من رئيس الوزراء اليوم تثبيت اليمنيين وخاصة في اقليم حضرموت مع منحهم صلاحيات الرقابه والاشراف على الانتاج والتسويق والتحصيل!!

 

 

بي بي سي          16-9-2015

 

 
قوات التحالف تقترب من محافظة صنعاء وبحاح يعود "نهائيا" إلى عدن

 

عاد نائب الرئيس اليمني المعترف به دوليا خالد بحاح وسبعة من الوزراء وموظفي الحكومة نهائيا إلى مدينة عدن جنوب اليمن بعد أشهر قضوها في المملكة العربية السعودية.
وقال مصدر رئاسي يمني إن عودة خالد بحاح، نائب الرئيس اليمني المعترف به دوليا رئيس الوزراء خالد بحاح نهائية.
وقال المصدر إن هدف العائدين الرئيسي هو "تطبيع الأوضاع في مدينة عدن والمحافظات الجنوبية" التي تم استعادة السيطرة عليها من جماعة انصار الله الحوثية وقوات الحرس الجمهوري الموالية للرئيس السابق لعلي عبد الله صالح.
وكانت القوات البرية التابعة للتحالف بقيادة السعودية، و"الجيش الوطني والمقاومة الشعبية" في اليمن اقتربت من أطراف مدينة خولان، التي تبعد نحو 60 كيلومترا من العاصمة صنعاء، بعد سيطرتها على مواقع استراتيجية مهمة في محافظتي مأرب والجوف، مدعومة بطائرات الأباتشي.
وقد استهدفت الغارات الأخيرة مبنى القيادة العامة للقوات المسلحة في حي التحرير وسط العاصمة، ومعسكر قوات الأمن المركزي، ومخازن الأسلحة في تل عطّّان، ومعسكر الحفا، ومعسكر الفرقة المدرعة الأولى، وموقعا عسكريا بجوار السفارة السعودية بصنعاء.
وتعرض عدد من منازل قيادات الحركة الحوثية وأتباع الرئيس السابق علي عبد الله صالح، جنوبي وغربي صنعاء لعدة غارات أدت لمقتل بعض المدنيين والقيادات المستهدفة، بحسب مصادر أمنية وشهود عيان.

 


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني