انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

تجدد الاشتباكات في ساحة "الأقصى".. السعودية تتعهد بالدفاع عن الحرم القدسي.. والأزهر يحذر من اشتعال غضب المسلمين
التصنيف : الأديان
تاريخ الخبر : 14/09/2015                      عدد القراء : 91
         

المؤسسة : نحي المملكه العربيه السعوديه ملكا وحكومة وشعبا على تعهدها بالدفاع عن الحرم القدسي ومن خلفها مليار ونصف من المسلمين لن يتخلوا عن الحرم القدسي قبلة المسلمين الاولى ومسرى النبي عليه السلام ومهبط الانبياء ففي عنق الجميع بيعة لتحرير الاقصى المبارك والقدس الشريف ونذكر المسلمين بقول الرسول الكريم: "لاتشد الرحال الا الى ثلاثه المسجد الحرام والمسجد النبوي وبيت المقدس " فهل يتقاعس المسلمون؟!!والازهر الشريف من جهته يحذر من اشتعال غضب المسلمين!!فهل حان اعلان الجهاد لتحرير بيت المقدس؟!!هل حان حرب الاديان؟!!ان بني صهيون اعداء السلام والانسانيه بدؤوا حرب الاديان وعلى الغرب ان يتحمل مسؤوليته تجاه المنطقه ولا حل الا بالقرارات الدوليه  باقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس على حدود الرابع من يونيو 1967م مع عودة سته مليون لاجئ الى ديارهم!! 

 

 

 

روسيا اليوم        14-9-2015

 

 

تجدد الاشتباكات في ساحة "الأقصى".. السعودية تتعهد بالدفاع عن الحرم القدسي.. والأزهر يحذر من اشتعال غضب المسلمين

 

 

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- تجددت الاشتباكات، صباح الاثنين، في ساحة المسجد الأقصى، بين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية، وفق ما ذكرته وكالة الأنباء الفلسطينية والإذاعة الإسرائيلية، بينما تعهدت السعودية بالدفاع عن المسجد الأقصى من أي عدوان، كما حذر الأزهر من اشتعال غضب المسلمين بسبب ما وصفه بـ "الانتهاكات الإسرائيلية المتكررة" للأقصى".  

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إنه "سوف يتم التحرك على الأصعدة كافة للتصدي لأي عمل عدواني يقوم به الاحتلال الإسرائيلي أو يقوم به المستوطنون الإسرائيليون تجاه المسجد الأقصى المبارك"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء السعودية.

وأضاف، بعد اجتماع لوزراء الخارجية العرب بالقاهرة، مساء الأحد، أنه "تم مناقشة القضية الفلسطينية وما يحدث في المسجد الأقصى الشريف، وكيفية التعامل مع هذه التحركات العدوانية من قبل العدو الصهيوني في محاولة الاستيلاء على المسجد"، على حد تعبيره.

في الوقت نفسه، طالب الأزهر المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته والتدخل لمنع ما وصفه بـ "الانتهاكات المتكررة التي يمارسها الاحتلال بحق المقدسات الإسلامية والمسيحية بالقدس، وسعيه الدائم لتهويد القدس الشرقية".

وحذر الأزهر في بيان من أن "هذه الانتهاكات تؤجج مشاعر الغضب في قلوب المسلمين، خاصة وأنها تمس أولى القبلتين وثالث الحرمين ومسرى رسولنا الأعظم وهو مالا يمكن لمسلم أن يتغاضى عنه".

وأعرب الأزهر عن دعم "المرابطين والمرابطات الذين يتصدون للمخطط الصهيوني لهدم المسجد الأقصى المبارك، ولتغيير الهوية العربية والإسلامية للقدس الشريف، ولجرائم المستوطنين وانتهاكاتهم".

 


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني