انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

تونس تصنع أول باخرة عسكرية.. ووزارة الدفاع تؤكد أنه إنجاز عربي غير مسبوق
التصنيف : تونس
تاريخ الخبر : 24/08/2015                      عدد القراء : 113
         

المؤسسة : نتقدم بالتهاني للشعوب العربيه عامه والشعب التونسي خاصه بانتاج اول باخره عسكريه عربيه في طريق التحرر وانهاء التبعيه للغرب آملين مواصلة الانتاج للمعدات العسكريه باتجاه الاستقلاليه وانهاء الوصايه والتحرر الفعلي بما في ذلك الصواريخ بكافة انواعها والراجمات والمدرعات والقنابل بما يضمن امن تونس وردع كل من يعتدي عليها على امل انشاء مجمع عربي لتصنيع السلاح بمشاركة كل الدول العربيه حتى الطائرات العسكريه والطائرات بدون طيار التي بداتها حماس في غزه مع تحذير مصر من مغبة الهاء المؤسسه العسكريه بتصنيع الثلاجات والغسالات والبوتوغازات وغرف النوم من انتاج المصانع الحربيه والنشاط العقاري والتجاري وتصنيع المكرونه والفاصوليا واستيراد اللحوم وبيعها في الاسواق فكل ذلك عمل القطاع الخاص والجيش لمهمة الدفاع عن الوطن!! 

 

 

 

سي ان ان         24-8-2015

 

تونس تصنع أول باخرة عسكرية.. ووزارة الدفاع تؤكد أنه إنجاز عربي غير مسبوق

 

الرباط، المغرب (CNN)-- صنعت تونس أوّل باخرة عسكرية في تاريخها أطلقت عليها اسم "الاستقلال"، وصفتها بالإنجاز الأوّل من نوعه على الصعيد العربي ثم الإفريقي بعد جنوب إفريقيا، والخطوة التي تفتح أمامها باب التفكير في صناعة بحرية موّجهة للسوقين المحليّة والخارجية. ويصل طول هذه الباخرة إلى 26,65 متر، ووزنها إلى 80 طنًا، وبسرعة 46 كيلومترًا في الساعة.

وأعلن وزير الدفاع الوطني التونسي، فرحات الحرشاني، اليوم الجمعة 21 أوت/أغسطس 2015، في تصريحات لوسائل الإعلام خلال جولة تجريبية بالباخرة، أن هذه الجوال البحرية التي صنعتها أيادي تونسية، تعد بمثابة تأكيد على قدرة تونس توفير حاجياتها من المعدات العسكرية المطلوبة.

كما قال الفريق محمد الخماسي، رئيس أركان الجيش الحر، إن الهدف من صناعة هذه الباخرة هو تمكين تونس من إحكام سيطرتها على المياه الواقعة تحت سيادتها، مؤكدًا أن الباخرة صُنعت بشراكة مع القطاع الخاص، وهي شركة الإنشاءات الصناعة والبحرية التي يوجد مقرّها بمدينة صفاقس التونسية.

وأبرزت الوزارة أن فترة إنجازها لم تتجاوز سنتين وأربعة أشهر، مشيرةً إلى أن سبب تسميتها بالاستقلال، يعود إلى أن أوّل قطعة بحرية تسلمتها تونس من فرنسا عام 1959 كانت تحمل الإسم نفسه، متحدثة أن تونس بإمكانها أن تعمل مستقبلًا على تصدير هذه المعدات العسكرية، لتكون بذلك أوّل بلد عربي يستطيع تصدير أسلحته للبيع بالخارج بدل استيرادها.


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني