انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

الميسري : الحوثيون لم يقرأوا التاريخ جيداً لكي يعلموا أن الفكر الأمامي نبذه الجنوبيين منذ عقود
التصنيف : اليمن
تاريخ الخبر : 17/08/2015                      عدد القراء : 124
         

المؤسسة : كلام حق يراد به باطل فالفكر الامامي نبذه الجنوب والشمال وحل بدلهم العسكر في الشمال منذ الاطاحه بمجلس الشورى والنظام الديمقراطي في 1972 في عهد الحمدي اثر خلاف عميق بين رئيس الجمهوريه القاضي عبدالرحمن الارياني والشيخ عبدالله الاحمررئيس مجلس الشورى آنذاك رحمهما الله فانتقلت البلاد من الحكم المدني الى الحكم العسكري الذي لا يختلف عن الامامه كثيرا ولا الملكيه كما هو حال مصر والى اليوم!!ثم من هذا الميسري الذي نصب نفسه رئيسا للجنه التحضيريه للمؤتمر الشعبي العام الجنوبي وقائد  للجان الشعبيه الجنوبيه المدعو احمد بن احمد الميسري..فنحن لا نعرف رئيسا للمؤتمر الشعبي غير الرئيس هادي ولعل الميسري يريد بنا العوده الى المخلوع من جديد وهو امام العصر وتربع على العرش 33 عاما وكان ملكا اكثر من الملوك!! فما موقف الميسري من المخلوع تحديدا الذي تحالف مع الامامه بعد ستة حروب خادعه كاذبه مكن فيها الحوثيين من السيطره على البلاد عبر الانقلاب العسكري المشترك لهما ونهيب بموقع عدن ان يكشف سر المؤتمر الشعبي العام الجنوبي بقيادة الميسري الذي قد يكون واجهه جديده للمخلوع في عدن!!

 

 

 

 هنا عدن         17-8-2015

 

الميسري : الحوثيون لم يقرأوا التاريخ جيداً لكي يعلموا أن الفكر الأمامي نبذه الجنوبيين منذ عقود

 

قال رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الشعبي العام الجنوبي القيادي احمد بن احمد الميسري ان الشعب الجنوبي استطاع ان يعيد الصفعة مرة أخرى للفكر والمد الامامي في الأراضي الجنوبية للمرة الثانية لتعود مع تلك الهزيمة التي لحقت بمليشيات الحوثي ذكريات محاولت احتلال الامام للجنوب في زمان ماضي.

وتابع قائد اللجان الشعبية الجنوبية الميسري قائلاً : نحن في الجنوب لم نكتفي بصفعة المد والفكر الامامي القادم من جبل مران والذي لم يفهم ان لامكان له في الأراضي الجنوبية بل ثارنا للمناضلين في شمال اليمن خرجوا بثورة ضد هذا المد منهم الشهيد الزبيري والثلايا وعلي عبدالمغني واخرسنا كل أصوات أمامية ارتفعت في أراضينا .

مضيفاً: اليوم على ابناء الشمال ان يرصوا صفوفهم و يقوموا برد الاعتبار لثورة سبتمبر التي ضحى من أجلها الآلاف من اخوتهم ويعيدوا الهدف الذي خرجت من أجله تلك الكوكبة من شهداء سبتمبر فالحرب الاخيرة اثبتت للكل ان ثورة سبتمبر لم تنجز اهدافها الحقيقية ولم تقضي على الفكر الامامي السلالي فخروج الحوثي وانتشاره في أراضيهم أثبت فشل أهدف ثورتهم ..

واردف الميسري ان ثورة سبتمبر الاولى فشل ابنائها في الحفاظ عليها بعد عودة الفكر الأمامي مره آخرى للهيمنة والغطرسة في شمال اليمن وفرض قوته على كل أبناء الشمال، ولذا يجب ان تقوم ثورة سبتمبريه ثانيه يشارك فيها كل ابناء الشمال ويعيدوا أمجاد أجدادهم الذين وقفوا ضد هذا الفكر وقطعوه من جذره ولم يجتثوه

واختتم الميسري تصريحه اليوم كل المدن والشوارع الجنوبية تتنفس حرية الثورة فالحوثيين لم يقرأوا التاريخ جيداً ولم يدركوا ان الهزيمة التي تعرض لها الامام عند أسوار المدن الجنوبية هي نفس الهزيمة التي سيتعرضون لها ، فاليوم كل العالم شاهد كيف أعاد التاريخ سيناريو الماضي وكيف خرج الحوثي ومليشياتهم منكسرين مذوليين من الأراضي الجنوبية ..

 

 


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني