انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

الحوثيون والموالون لصالح ينسحبون من عتق عاصمة شبوة ولجان أهلية تنتشر في أرجاء المدينة لتأمينها
التصنيف : اليمن
تاريخ الخبر : 15/08/2015                      عدد القراء : 96
         

المؤسسة : تتوالى هزائم المتمردين والشعب اليمني يحتفل بانتصاراته في كل موقع بالجمهوريه اليمنيه ضد المخلوع والحوثي الذين يتساقطون في مختلف المحافظات وقريبا في تعز وصنعاء ومار ب واب والبيضاء وهم اليوم ينسحبون من شبوه بمؤامرة خسيسه حيث يدفعون بفصيل من الحراك لاستلام السلطه ليقاتل اشقاؤه من فصائل الشعب الاخرى ولكن هيهات لهم ان ينجحوا في تقسيم الصف لاشعال حروب اهليه جنوبيه جنوبيه فهذه لعبه قديمه عفى عليها الزمن منذ عهد عبدالمفتاح اسماعيل والزمره ولن تسمح الدوله لحروب اهليه جنوبيه جنوبيه او حتى شماليه جنوبيه بعد دحر الغزاه المتمردين!!لان عهدا جديدا سيبدا مع الفيدراليه في ظل الديمقراطيه والحريه وحقوق الانسان والسلميه والعمل المؤسسي ودولة المؤسسات!!

 

 

 

المصدر            15-8-2015

 

الحوثيون والموالون لصالح ينسحبون من عتق عاصمة شبوة ولجان أهلية تنتشر في أرجاء المدينة لتأمينها
 

 

انسحب المسلحون الحوثيون والوحدات العسكرية الموالية لصالح فجر اليوم السبت من مديرية عتق عاصمة محافظة شبوه شرقي اليمن.

 

وقال مراسل«المصدر أونلاين» إن انسحاب الحوثيين والموالين لصالح جاء عقب أن سلم اللواء محمد عوض بن فريد المدينة للقيادي في الحراك الجنوبي العميد ناصر النوبه.

 

وذكر المراسل بأن الحوثيين انسحبوا بكامل معداتهم من عتق عبر طريق بيحان متجهين إلى محافظة البيضاء.

 

وأفاد بأن عمليات سلب ونهب طالت بعض المرافق الحكومية والمحال التجارية، قبل أن تنتشر لجان شعبية أهلية مسلحة مكونة من كل الأطياف وأمنت أرجاء المدينة بشكل كامل.

 

وأسرت اللجان الشعبية 20 من مسلحي الحوثيين كانوا لا يزالون يتواجدون في نقاط تفتيش مختلفة، ولم يعلموا بخبر الانسحاب.

 

وكانت المقاومة الشعبية والجيش أعلنوا في وقت سابق قرب معركة تحرير مدينة شبوة، واستعدادهم الكامل لذلك، وأفادت المصادر لـ«المصدر أونلاين» بأن الجيش والمقاومة لا تزال في منطقة العبر، ومن المرجح انتقالها لتأمين مدينة شبوة خلال الساعات القادمة.

 

وبانسحاب الحوثيين من محافظة شبوة تكون خمس محافظات يمنية قد تحررت من الانتشار الحوثي والسيطرة المسلحة التي طالت أغلب مدنها عقب اجتياح الحوثيين للعاصمة صنعاء، عقب تحرير محافظات عدن ولحج وأبين والضالع.


 


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني