انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

سقوط السيسي 56
التصنيف : مصر
تاريخ الخبر : 08/08/2015                      عدد القراء : 94
         

المؤسسة : رئيس وزراء روسيا واوباما يشيدان بمشروع العسكري السيسي الحمال  الوهمي حول مشروع قناة السويس الجديد الذي نفذه الجيش ويديره السيسي الجنرال في محاكاه كاريكاتوريه لمشروع الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي العملاق الذي يديره الاقتصاديون بالتعاون مع الهند والصين وروسيا والبرازيل وجنوب افريقيا بمجموعة " بريكس" وكذلك تركيا وباكستان وماليزيا واليابان وكوريا وحتى المانيا في الطاقه الشمسيه!!فهرولت امريكا بسبعين شركه لتقدم رغبتها في التعاون مع مصر حتى لا يفوتها القطار!!ونحن ندين بقوه الموقف الامريكي والروسي تجاه الحريات في مصر والديمقراطيه وحقوق الانسان فالسيسي مجرم حرب قتل 7000 من المدنيين واعتقل 42000  من المعارضين سلميا للحكم العسكري!!وفضل رعاة البقر قلب النظام الديمقراطي على غرار ثورة مصدق في ايران حين عزم على تاميم النفط والغاز الايراني في 1954م!!واخترعت امريكا قضية الارهاب في مصر بتصنيعه وتصديره من سيناء الى محافظات مصر وآخرها قتل النائب العام بالتعاون مع الموساد ومحمد دحلان ومخابرات السيسي نفسه!!والاعلام الغربي الموالي لاسرائيل يروج للسيسي كمنقذ وزعيم لمصر على طريقة اتاتورك في تركيا!!وتسعى امريكا الى قتل الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي الذي اعلن نهاية الوصايه على مصر بزراعة غذائنا وانتاج دواءنا وتصنيع سلاحنا!!واكد ان القضيه المحوريه هي فسطين للعالم الاسلامي كله مما ارعب الغرب والشرق على السواء!!  

 

 

 

روسيا اليوم          7-8-2015

 

ا)مدفيديف: قناة السويس الجديدة حدث بارز للملاحة البحرية العالمية

 

ب)هذه هي أبرز 3 "مشروعات عملاقة" يترقبها المصريون بعد افتتاح قناة السويس الجديدة

 

 

أعلن رئيس الوزراء الروسي دميتري مدفيديف أن افتتاح قناة السويس الجديدة ستزيد حجم التجارة البحرية، ما سيسمح بتغيير مشهد القناة وإقامة مناطق صناعية جديدة في محيطها.

وفي مقابلة مع صحيفة "الأهرام" أجراها عشية زيارته لمصر حيث سيشارك في مراسم افتتاح قناة السويس الجديدة، أشار رئيس الوزراء الروسي إلى أن تشكيل الوفد الروسي المشارك في المراسم يعكس سعي موسكو لتطوير العلاقات ذات المنفعة المتبادلة بين البلدين.

كما أعرب مدفيديف عن أمله في أن تقدم مصر دعمها للمنطقة الصناعية الروسية في محيط القناة الجديدة.

وأفاد رئيس الحكومة الروسية بأن موسكو تخطط لزيادة صادرات الحبوب الروسية إلى مصر بشكل أكبر لتصل إلى ما بين 6.5 و7 ملايين طن سنويا.

هذا وأفاد مدفيديف بأن روسيا ومصر تعملان على مشاريع واعدة في مجال الطيران والمدرعات، وكذلك منظومة "غلوناس" للتموضع عبر الأقمار الفضائية، وأعرب عن اعتقاده بأهمية التعاون التقني العسكري بالنسية إلى كلا الدولتين، مشددا على أن هذا التعاون ليس موجها ضد أطراف ثالثة، "بل يدور الحديث عن تعزيز قدرات مصر الدفاعية، بما في ذلك إمكانياتها في صد التهديد الإرهابي، وبالتالي ضمان الاستقرار والأمن في المنطقة بأسرها.

---------------

ب)هذه هي أبرز 3 "مشروعات عملاقة" يترقبها المصريون بعد افتتاح قناة السويس الجديدة

 

القاهرة، مصر (CNN)- وسط مظاهر الاحتفال التي تشهدها كافة ربوع مصر مع اقتراب موعد الافتتاح المرتقب لقناة السويس الجديدة ظهر الخميس، يتطلع كثير من المصريين إلى المشروعات التي يمكن أن تساهم في إنعاش اقتصادي لبلدهم.

وتعرض CNN بالعربية في هذا التقرير أبرز ثلاثة مشروعات، وصفتها مصادر حكومية بـ"العملاقة"، والتي من المتوقع أن توفر الآلاف من فرص العمل الجديدة، فضلاً عما تدره القناة الجديدة نفسها من إيرادات قد تصل إلى ضعف إيراداتها الحالية.

أول هذه المشروعات هو "محور التنمية في منطقة شرق بورسعيد"، وبحسب خطط المشروع التي أعلنت عنها الحكومة في أكثر من مناسبة، فإن هذا المشروع يتضمن إقامة محطة للحاويات والصب السائل، ومحطة تموين لوجستية، بالإضافة إلى محطة للحبوب.

أما "محور التنمية" الثاني، فيقع في منطقة "الإسماعيلية الجديدة"، ويتضمن بحسب المسؤول نفسه، إقامة "وادي التكنولوجيا"، ويضم صناعات إلكترونية، وهندسية طبية، وآلات دقيقة، ومعدات اتصال، كما يضم "المنطقة الصناعية لمدينة القنطرة شرق."

"محور التنمية" الثالث، والذي جرت حوله دراسات ومناقشات قبل عدة سنوات، فيقع في منطقة "شمال غرب خليج السويس"، ويتضمن مناطق للصناعات الثقيلة، ومركزاً للمعلومات، ومجمعاً للخدمات التموينية، فضلاً عن مجمع طبي، ومراكز أبحاث، وجامعة، ومعاهد تعليمية.

واعتبر وزير التنمية المحلية، عادل لبيب، في تصريحات أوردها موقع "بوابة الأهرام" الأربعاء، أن مشروع قناة السويس الجديدة "سيدخل مصر في مرحلة جديدة من التنمية الاقتصادية.. كما أنه سيعيد توزيع خارطة السكان في مناطق القناة وسيناء."

وأكد لبيب أن "المشروع هو أحد المشروعات التنموية الكبرى، التي تضع مصر على خارطة الدول التي تملك مناطق لوجستية متكاملة"، كما لفت إلى أن "المشروع سيوفر فرص عمل للشباب، مما سيقضي على البطالة بشكل كبير"، على حد قوله.

وبينما شدد على أن مشروع القناة الجديدة سيعمل على "تحويل محافظات القناة إلى مراكز صناعية وتجارية وسياحية عالمية"، فقد أكد أيضاً أنه "سيساهم في الإسراع في تنمية المحافظات المحيطة"، مشيراً إلى أنه يتضمن أكثر من 40 مشروعاً في مختلف القطاعات.


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني