انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

ا)روسيا تحبط مرور مشروع قرار دولي يعتبر أحداث سربرنيتسا "إبادة جماعية"
التصنيف : الأديان
تاريخ الخبر : 11/07/2015                      عدد القراء : 113
         

المؤسسة : على دول الشرق ان تعيد النظر في مواقفها من العالم الاسلامي الذي يعلق الآمال على الشرق متمثلا في تجمع بريكس ومنظمة شنغهاي في الخروج من ازمته الطاحنه والتحرر من الوصايه الغربيه الاستعماريه التي تقودها امريكا وفرنسا وبريطانيا التي تفرض الاقتصاد الخدمي وتمنع دول المنطقه من زراعة غذائها وانتاج دوائها وتصنيع سلاحها فارغمت مصر منذ فرعون الاول عبدالناصر الى الزام المصانع الحربيه بانتاج الثلاجات والغسالات وغرف النوم وانتاج المكرونه والصلصه والدخول في تجارة العقارات واستيراد اللحوم في مهزله لم يرى لها العالم مثيلا ويكرس الحمال السيسي  تلك السياسه لاكثر من ستين عاما!!وباستثناء ماليزيا وتركيا واندنوسيا وباكستان لا يزال العالم الاسلامي بعيدا عن تحقيق السياده رغم ملكيته للامكانيات وبالانضمام الى الشرق سينهض الطرفان بما يحقق السياده والرياده على الغرب وباالذات في المجالات الاقتصاديه والتكنولوجيه والزراعيه والتعليميه والصحيه وغيرها!!
وعلى الشرق ان يحرص على نمو العلاقات مع العالم الاسلامي  واهمها احترام عقائد المسلمين وخاصة صلاتهم وصيامهم واحترام قانون الاحوال الشخصيه في الزواج والطلاق والميراث ورعاية الاطفال وفتح مجال للبنوك الاسلاميه او اقسام لا ربويه بالبنوك الرسميه لجذب اموال المسلمين في الداخل والخارج مع التشديد على حظر تطبيق الشريعه والداعين  لها في روسيا والصين ما لم تكن بقرارات رسميه من الدوله ولا نرى خطرا من حكم ذاتي للمناطق المهوله بالجاليات الاسلاميه ويعود القرار في ذلك للجهات الرسميه!!ومن الخطأ منع الصين للمسلمين من الصيام وارغامهم على اكل الخنزير ونحن نستبعد ذلك فقد ذهبنا الى الصين عدة زيارات تجاريه واحداها رسميه بدعوه من الصين عندما كنت وزيرا للثروه السمكيه وقد رايت المساجد وصليت فيها حتى الجمعه بحضور الآلاف من المصلين ولم يشكو احد لنا من المضايقات الدينيه ووجدنا المطاعم العربيه والاسلاميه دون مضايقات ونقترح على روسيا والصين تشجيع المسلمين على انتاج الثروه الحيوانيه للابقار والاغنام والجمال والطيور والدجاج مما يسمح بها الدين الاسلامي وتشجيعهم على عدم شرب الخمر لمضاره بالمجتمع كله!!وتحريم المخدرات في الاسلام يدفع المسلمين لمحاربتها ضمن قوات مكافحة المخدرات!!ولروسيا الصديقه نستهجن الفيتو ضد مشروع القرار الدولي الذي يعتبر احداث سربر نيتسا اباده جماعيه وهي من ابشع الجرائم ضد المسلمين والمحكمه الدوليه سبقت في الرفض اعتبار مجزرة سربرنيتسا جرائم ضد الانسانيه انطلاقا من دوافع دينيه مسيحيه متعصبه!!ولا شك ان موقف روسيا سيترك جرحا غائرا في قلوب المليار مسلم عندما تقف روسيا ضد الاجماع الدولي ويؤثر على العلاقات المستقبليه سلبا والمامول من الشرق الابتعاد عن السياسه الغربيه المواليه لاسرائيل على حساب الحق الفلسطيني ويسجل العالم الاسلامي شكره لدول الشرق على وقوفها مع الحق الفلسطيني!!ونقترح حوارا جادا بين منظمة العمل الاسلامي والشرق لتسوية خلافاتهما بما يخدم مصالح الطرفين ويحقق التكامل الاقتصادي كخطوه اولى نحو تقارب حقيقي تجاه قضايا المستقبل!! 

 

 

 

 

روسيا اليوم            10-7-2015

 

ا)روسيا تحبط مرور مشروع قرار دولي يعتبر أحداث سربرنيتسا "إبادة جماعية"

ب)بالفيديو.. أتراك غاضبون يحرقون علم الصين بسبب منع مسلمي الإيغور من الصوم

 

 

استخدمت روسيا الأربعاء 8 يوليو/تموز حق النقض "الفيتو" ضد مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي يعتبر أحداث سربرنيتسا إبادة جماعية.

وصوت 10 من أعضاء مجلس الأمن الدولي لصالح مشروع قرار بريطاني يصف مقتل حوالي 8 ألف من مسلمي البوسنة في بلدة سربرنيتسا في يوليو 1995 بـ"الإبادة الجماعية"، ويذكر أن إنكار هذا الواقع يعرقل المصالحة الوطنية في المنطقة. فيما امتنع عن التصويت 4 دول أخرى من أعضاء مجلس الأمن، بما فيها الصين ونيجيريا.

ودعا مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين في كلمة قبل التصويت عدم طرح مشروع القرار للتصويت، مشيرا إلى أنه سيقود إلى نتائج عكسية ويهدد بتصعيد الوضع في البوسنة والهرسك وفي منطقة البلقان بأسرها.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أعلن في وقت سابق أن مشروع القرار المطروح من قبل بريطانيا يحمل طابعا معاديا تماما للصرب، ويفسر بشكل غير صحيح، حتى من وجهة النظر القانونية، ما حدث وما سبق أن تلقى تقييما مناسبا من قبل مجلس الأمن الدولي.

وبحسب لافروف فإن مشروع القرار يحمل في طياته "إثارة مزيد من التوترات العرقية في البلقان، بدلا من المساهمة في تحقيق المصالحة بين جميع الشعوب التي تقطن هناك".

الخارجية الروسية: مشروع القرار بشأن سربرنيتسا مسيس وغير متوازن

أعربت وزارة الخارجية الروسية في بيان صدر عنها عن أسف موسكو من إصرار لندن على التصويت في مجلس الأمن الدولي على مشروع قرارها بشأن الأحدث سربرنيتسا.

وتابع بيان الوزارة أن المشروع البريطاني كان "غير مقبول بسبب طابعه المسيس وعدم توازنه وضرره بالنسبة لعملية المصالحة الوطنية في البوسنة والهرسك وفي منطقة البلقان بأسرها". وأوضح البيان أن المشروع كان يحمل "الطرف الصربي وحده مسؤولية الأحداث التي حصلت، من الأخذ بعين الاعتبار أن الصرب هم الآخرون كانوا ضحايا تلك الكارثة"، أما "التركيز على جريمة حرب واحدة دون أخرى كثيرة ارتكبت آنذاك ونسيان باقي الجرائم أمر غير مشروع على الإطلاق ومن شأنه أن يؤدي إلى تعميق الهوة داخل المجتمع البوسني".

هذا وذكرت الوزارة أن موسكو أخذت بعين الاعتبار غياب الإجماع داخل جمهورية البوسنة والهرسك نفسها بشأن مشروع القرار، الأمر الذي يدل على أن "تبني هذا المشروع كان سينكأ الجراح ويكرس حالة التوتر العرقي بين جماعات البلقان ويبعد آفاق إحلال سلام راسخ".

وأكد البيان تمسك موسكو بضرورة إجراء التحقيقات في حميع الجرائم المرتكبة في البوسنة والهرسك في حق جميع الجماعات العرقية المحلية، بما فيها البوشناق (مسلمو البوسنة) والصرب والكروات".

وذكر البيان أن روسيا طرحت سابقا مشروع قرار بديلا يحث الأطراف المعنية في المنطقة - خلافا للمشروع البريطاني - "على دفع عملية المصالحة الوطنية وتجاوز التركة المؤلمة للمأساة البوسنية".

هذا وأكد البيان استعداد موسكو لدعم عملية "تطبيع الوضع في منطقة البلقان وبناء منظومة حقيقية للأمن الجماعي هناك والمساهمة في ترسيخ أجواء الثقة المتبادلة والتعاون".

---------------

ب)بالفيديو.. أتراك غاضبون يحرقون علم الصين بسبب منع مسلمي الإيغور من الصوم

 

ينتشر الغضب ضد الصينيين في شوارع أكبر مدن تركيا، فهناك مجموعة صغيرة من المتظاهرين الأتراك يضرمون النيران بعلم الصين. 

كما لاحق بعضهم السياح الآسيويين، والذين كانوا يزورون إحدى المناطق السياحية. 

يتدخل لاحقاً رجال الشرطة لحماية السياح، والذين ظن المتظاهرون أنهم من الصين، رغم أنهم لم يكونوا كذلك.

أصدرت السلطات الصينية بيانا لمواطنيها تدعوهم فيه لأخذ الحذر، منبهة الصينيين في تركيا لضرورة عدم التجول بمفردهم. 

يتصاعد التوتر بين الدولتين منذ أن اتهمت الحكومة التركية الصين بأنها تمارس التمييز العنصري ضد الأيغور بسبب دينهم، وهم مجموعة كبيرة من المسلمين يشكلون أقلية في الصين، ويتحدثون لغة تشبه اللغة التركية. 

يعيش الأيغور في مقاطعة تشينشانغ غرب الصين. 

رفضت الحكومة الصينية ادعاءات الحكومة التركية، قائلة إن الحرية الدينية حق محمي في الصين. 

فهناك مسجد نوجي في مدينة بكين وعمره أكثر من ألف سنة. 

"دعوني لتناول وجبة الإفطار معهم، وهي الوجبة التي يأكلها المسلمون في شهر رمضان بعد يوم طويل من الصوم."

قال لي إمام المسجد، إن ما نراه هنا يثبت سياسة الصين للتعبير عن الحرية الدينية. 

لكن يبدو أنه هناك تناقضا في سياستها في مقاطعة تشينشانغ. 

فقد أمرت العديد من المواقع المدرسية والحكومية على الإنترنت، بمنع الصيام خلال شهر رمضان. 

أكد موظف في مدرسة إعدادية في توشوك لقناة CNN هذا الأمر، بحيث ذكرت المدرسة على موقعها الإلكتروني، أنها “ تمنع المدرسين والطلاب من المشاركة في عادات وتقاليد شهر رمضان.”

زاد عدد رجال الأمن في تشينشانغ بعد عدة هجمات يعتقد أنها نظمت من قبل مسلمين متطرفين. 

إلا أن الصين لا تزال تصر أنها غير عنصرية باتجاه مسلمي الإيغور. 

و نظراً إلى مظاهرات الأتراك السابقة، نبهت الحكومة الصينية تركيا من خطر تخطي حدودها، ودعتها لتفادي إشعال نيران التميز الديني و العنصري.

 


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني