انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

إدانات دولية لهجوم سوسة ولندن تؤكد مقتل 15 بريطانيا
التصنيف : الإرهاب
تاريخ الخبر : 28/06/2015                      عدد القراء : 113
         

المؤسسة : اما وقد اصبح القتل يستهدف الغربيين وليس المسلمين فقط لماذا يتقاعس المجتمع الدولي والتحالف الدولي ضد داعش بقيادة ست دول وهي: الولايات المتحده وبريطانيا وفرنسا وكندا وبلجيكا واستراليا ان يقضي على داعش بصفه نهائيه خاصة وان التحالف متفوق في الطيران وداعش لا تملك سلاح جوي ومنشآتهم مكشوفه في الصحراء ..والطائرات بدون طيار تستطيع الرصد ودقة التصويب على الاهداف مثل المصافي وحقول النفط في دقائق؟!!اننا نتهم الولايات المتحده بتصفية خصومها في العالم عبر داعش حى لا تتحمل مسؤوليه قانونيه امام المجتمع الدولي!!وتخدم مصالحها عبر الارهاب الذي تقوده الاستخبارات الامريكيه باسماء متعدده واكبر خطر اليوم داعش الامريكيه ونتهم امريكا بقتل البريطانيين كما قتلت سفيرها في باكستان مع ضياء الحق وقتلت سفيرها في ليبيا في لعبة القاعده في ليبيا وتجدد امريكا اللعب بالنار عبر داعش ونحذر الامم المتحده من السكوت على نشر الولايات المتحده للارهاب في العالم!!وكانها تدفع بالعالم نحو حرب عالميه جديده اذا واصلت قتل رعايا الدول الكبرى!!

 

 

 

روسيا اليوم        28-6-2015

 

إدانات دولية لهجوم سوسة ولندن تؤكد مقتل 15 بريطانيا

 

 

قال مساعد وزير الخارجية البريطاني توبياس إلوود، إن 15 بريطانيا على الأقل قتلوا في الهجوم، الذي استهدف منتجع القنطاوي السياحي بمدينة سوسة التونسية.

وأضاف إلوود أن التحقق من هويات الضحايا ما زال مستمرا، وأن عددهم مرجح للارتفاع.. ما يجعله الأكبر منذ هجوم لندن عام 2005.

وأضاف "هذا هو الهجوم الإرهابي الأكبر على مواطنين بريطانيين منذ هجمات مترو لندن عام 2005. وهو هجوم يلقي الضوء على التهديد الراهن الذي يشكله تنظيم داعش. هذا العمل الوحشي الآثم يظهر بوضوح الدافع الذي يحتم علينا مواجهة هذا النوع من التطرف.. سواء داخل بلدنا أم خارجه".

وأثار الهجوم الإرهابي في سوسة هلعا في أوساط السياح الأجانب الذي سارع كثيرون منهم لحزم حقائبه ومغادرة البلاد قبل موعد انتهاء إجازاتهم.

وبدأت لندن عملية إجلاء للسياح البريطانيين السبت من تونس، حيث غادرت الدفعة الأولى. 

وكانت شركات سياحية قد رحلت آلاف السياح الأجانب من تونس، فيما كشفت مندوبة السياحة في سوسة، سلوى قدري عن مغادرة أكثر من 3000 سائح أجنبي البلاد وسط مخاوف من ركود سيشهده قطاع السياحة التونسي.

 يذكر أن السلطات التونسية أعلنت فور الهجوم استدعاء قوات الاحتياط لحماية المناطق الحيوية في البلاد.

زاد هجوم سوسة الانتقادات للمؤسسة الأمنية التونسية بشأن تعاملها مع التهديدات الجهادية، إذ لم تطو بعد صفحة الهجوم الدامي على متحف باردو في العاصمة التونسية حتى صعقت تونس بهجوم أعنف رغم تشديد الإجراءات الأمنية، مما يزيد التساؤلات حول مدى قدرة السلطات على التعامل مع التهديدات الجديدة.

يذكر أن متحف باردو الشهير وسط العاصمة تونس تعرض في 18 مارس/آذار الماضي لهجوم تنباه تنظيم "الدولة الإسلامية" وأسفر عن مقل 22 شخصا غالبيتهم من السياح.

وتعترف تونس على لسان كبار المسؤولين فيها أنها أصبحت عاجزة بمفردها عن محاربة مثل هذه التهديدات الأمنية.

وفي هذا السياق قال الرئيس التونسي، الباجي قائد السبسي إن بلاده لا تستطيع بمفردها مواجهة هذه الموجة الإرهابية، وشدد على أن تونس تواجه حركة جهادية عالمية، موضحا الحاجة إلى بناء استراتيجية دولية موحدة بهذا الصدد.

 


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني