انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

سهى عرفات تستنكر إنهاء فرنسا التحقيقات في وفاة زوجها
التصنيف : حوارات
تاريخ الخبر : 08/05/2015                      عدد القراء : 123
         

المؤسسة : سهى عرفات فرنسيه وزوجها توفي في باريس تحت العلاج وقد شاركت فرنسا وسهى في قتل زوجها حين احفوا المواد المشعه التي تعرض لها من الموساد ودحلان للقضاء عليه واخفت فرنسا حتى التقرير الطبي وقاموا بتزويره وزوجته على علم بمؤامرة اغتيال زوجها من المستشفى على الاقل وسكتت على جريمة الاغتيال مقابل نصف ثروة المرحوم عرفات وحاولت السلطات الفلسطينيه اقناع سهى عرفات بان المرحوم لا يملك شئ وانما هي اموال الشعب الفلسطيني باسمه فرفضت وهددتهم بفضح التسمم الذي تعرض له عرفات!!وفرنسا اول من عرف يالتسمم من خلال فحوصات المستشفى الذي هددته السلطات الفرنسيه بعدم افشاء المعلومات!!واراد الله عز وجل ان يفضح المجرمين فسخر الله سلطات المطار في سويسرا حين احضر الفلسطينيون بعض امتعة الرئيس الراحل وملابسه من اجل معرض عن حياة عرفات!!فضبطت السلطات السويسريه الاشعاعات في تلك الامتعه وفضحت الامر!!وطلبت سويسرا رسميا من الرئيس عباس فتح مقبرة الرئيس الراحل  وسمح عباس للجميع باخذ عينات ثم سكت الجميع واولهم الرئيس عباس شريك دحلان والموساد في اغتيال المرحوم ياسر عرفات والى اليوم يرفض عباس كشف ملابسات الحادث!!فعرفات ما عاد مرغوبا فيه من اسرائيل وامريكا فقرروا قتله بهذه الطريقه الدنيئه كما قتلوا تورقوت اوزال رئيس وزراء تركيا في الولايات المتحده بتسمم للموت البطيئ قتله بعد ستة اشهر!!وقتل الامريكان الرئيس الباكستاني ضياء الحق وقد وصله خبر تصفيته مسبقا وعندما جاء السفير الامريكي بدعوه رسميه لزيارة امريكا اشترط ضياء الحق مرافقة السفير له في الطائره والا اعتذر عن الزياره وحاول السفير التملص فرفض ضياء الحق واخيرا قتل الامريكان ضياء الحق مع سفيرهم في باكستان قبل مغادرة المجال الجوي الباكستاني بصاروخ استهدف الطائره الرئاسيه واغلق الملف دون تحقيق!!وراينا متحدثه امريكيه في التلفاز الفرنسي تعلن خبر وفاة الرئيس الباكستاني وتحمل منديلا ابيض وتبكي بحرقه حزنا على الرئييس وواضح من ملامحها انها تمثيليه من اخراج المخابرات الامريكيه بنوجيه من الاداره الامريكيه بسبب دعم ضياء الحق المطلق للثوار الافغان!!

 

 

 

بي بي سي          7-5-2015

 

سهى عرفات تستنكر إنهاء فرنسا التحقيقات في وفاة زوجها

 

إستنكر محامو سهى عرفات أرملة زعيم منظمة التحرير الفلسطينية السابق ياسر عرفات قرار الحكومة الفرنسية إغلاق التحقيق في وفاته عام 2004.
وتعهد فريق المحامين بمواصلة التحقيقات واستكمالها.
وكانت اتهامات قد اثيرت في السابق حول وفاة عرفات عبر مادة سامة دست له في الطعام أو الشراب.
وقال بيان صادر عن المحاميين فرانسيس سباينر ورينو سميرديان "لانوافق على إيقاف التحقيق وسنعمل على استكماله بكل الطرق القانونية حتى النهاية".
وكان المحققون الذين يتولون التحقيق في قضية وفاة عرفات قد قرروا الثلاثاء أغلاق الملف وإيقاف التحقيق.
ويتبقى 3 أشهر أمام الإدعاء الفرنسي ليقرر إما إنهاء التحقيق أو إحالة القضية إلى المحكمة كما يبقى من حق جميع الأطراف الضالعة في التحقيق تقديم إفادات مكتوبة لمكتب الإدعاء العام الفرنسي.
ويرى المختصون أن القضية بشكلها الحالي تبدو غير قابلة للاستمرار قيد التحقيق حيث لاتوجد إشارة واحدة إلى أي شخص كمتهم.
وقالت سهى عرفات "مع كل الاحترام للقضاء والمحققين لايمكن لأحد أن يقول لنا كيف توفي عرفات ولا يشرح ملابسات الوفاة".
وعبرت عن صدمتها من السرعة التى تم بها إنهاء التحقيقات مضيفة أن ملابسات الوفاة في حد ذاتها كافية لاستمرار التحقيقات.
وتوفي عرفات عن عمر ناهز 75 عاما في فرنسا بعدما نقل إليها إثر اصابته بآلام في المعدة في مبنى المقاطعة "مقر الإدارة الفلسطينية" في رام الله.
وتقدمت سهى عرفات بشكوى للجهات القضائية الفرنسية عام 2012 مدعية فيها أن زوجها السابق قد قتل.
وفتحت مقبرة عرفات في نفس العام 2012 حيث قام خبراء من كل من فرنسا وسويسرا وروسيا بجمع عينات من جسده لتحليلها والكشف عن وجود أي مواد سامة قد تكون تسببت في الوفاة.
وكانت جامعة لوزان السويسرية قد أكدت لأرملته وجود مستويات مرتفعة من مادة البولونيوم المشعة في بعض متعلقات عرفات بعد تحليلها.
وقال محققون فرنسيون الشهر الماضي إن الخبراء يعتقدون أن وجود مادة البولونيوم في متعلقات ومقبرة عرفات "يعد أمرا طبيعيا."

 

 


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني