انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

بحاح نائبا للرئيس هادي بالاضافة الى رئاسته لمجلس الوزراء
التصنيف : اليمن
تاريخ الخبر : 12/04/2015                      عدد القراء : 134
         

المؤسسة  : نبارك للشعب اليمني استئناف المسيره لبناء اليمن الحديث الفيدرالي انطلاقا من المبادره الخليجيه ومخرجات الحوار الوطني بتعيين نائب للرئيس ورئيس وزراء مما يستوجب تحرير العاصمه بالكامل عبر تشر السلاح بين ابطال المقاومه الشعبيه ودعم القبائل اليمنيه لتتمكن الدوله بعد تشكيل الحكومه القيام بواجباتها في العاصمه الجديده عدن وعلى كل السفارات الغربيه والشرقيه نقل مقراتها الى عدن وكذلك مكاتب الشركات للنفط والغاز وانتقال المعاملات الماليه ونشاط البنك المركزي الى عدن مع المبادره باصدار البطاقات الالكترونيه بالبصمه لانهاء الازدواج الوظيفي ونهب المال العام من طرف المخلوع والحوثي على السواء!!

 

 

هنا عدن           13-4-2015

 

بحاح نائبا للرئيس هادي بالاضافة الى رئاسته لمجلس الوزراء 

 

 أصدر الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي قرارا بتعيين خالد بحاح نائب لرئيس الجمهورية بالإضافة لمهامه كرئيس الوزراء.
ويقود هادي بالإضافة إلى خالد بحاح، السلطة الشرعية في اليمن، ويكافحان مع القبائل واللجان الشعبية، مدعومين بتحالف “عاصفة الحزم”، من أجل وقف الانقلاب الحوثي على الشرعية ومنع سقوط البلاد في الفوضى.
وولد بحاح في يناير 1965 بمنطقة الديس الشرقية بمحافظة حضرموت، وتلقى تعليمه الابتدائي والإعدادي والثانوي بمحافظة عدن، وحصل على ماجستير تجارة و إدارة أعمال وبنوك ومال، من جامعة بونا بالهند عام 1992.
وشغل بحاح منصب سفير اليمن في كندا في ديسمبر 2008، وتولى خلال الفترة من فبراير 2006 إلى مايو 2008، قيادة وزارة النفط والمعادن اليمنية، كما شغل عضوية مجلس إدارة الهيئة العامة للاستثمار، والمجلس الأعلى للشؤون الاقتصادية والنفطية، ولجنة التصدير.
وخلال الفترة من سبتمبر 2005 الى فبراير 2006، عمل مديرا لمكتب مشروع الشركة العربية اليمنية للإسمنت (مشروع مصنع إسمنت حضرموت).
وعقب تخرجه عام 1992، التحق بشركة نكسن الكندية للبترول، وعمل في عدة وظائف عليا بمجالات متعددة منها التخطيط، المشاريع المشتركة، الموارد البشرية، الميزانيات، وعدد من الوظائف المالية والمحاسية.


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني