انتقل الى رحمة الله الدكتور عبدالرحمن بافضل       تعرض الدكتور عبدالرحمن بافضل لحادث مروري       ا)العنف يتصاعد في القدس القديمة.. فهل تندلع "انتفاضة" جديدة؟       تنظيم الدولة يتبنى مهاجمة الحكومة اليمنية وقوات التحالف       داعش الامريكية 104       داعش الامريكية 103       مقتل 32 من عناصر الميليشيا في مواجهات وغارات لطائرات وبارجات التحالف في أنحاء متفرقة بتعز       ا)لا تفاوض في اليمن قبل استعادة صنعاء       بليتزر عن السيسي بعد المقابلة معه: يرى بداعش خطرا كبيرا ويخشى انهيار الجيش السوري.. وموقفه من نووي إيران "دبلوماسي"       مصادر: منفذ هجوم جامعة اومبكوا وقاتل 10 أشخاص هو كريس ميرسر.. عمره 26 عاما.. وكان بحوزته درع وكميات ذخيرة هائلة    

أ)مجلة فرنسية تنشر قصة مصورة عن سيرة النبي محمد (ص)
التصنيف : الأديان
تاريخ الخبر : 11/01/2015                      عدد القراء : 169
         

المؤسسة:  لماذا لاتنشر هذه المجله عن اليهود والصهيونيه وجرائمها وعن الهولوكوست الزائف كما ورد في رسالة دكتوراه بجامعة نانت في 1986م وللاسف أمر رئيس الوزراء آنذاك جاك شيراك بإلغاء تلك الدكتوراه بعد ان أجيزت ونتحدى الصحيفه ان تكتب ولو خبرا عن الرساله ومضمونها!! لماذا منع كتاب فانسنت مونتي عن الصهيونيه سرطان حول العالم؟!!لماذا حرقت مؤلفات برناردشو المتعلقه بالاسلام وبالنبي محمد عليه السلام؟!!لماذا لاتنشر الصحيفه عن قرارات الشرعيه الدوليه المتعلقه بفلسطين؟!!لماذا حوكم الفيلسوف الفرنسي روجيه جارودي على كتابه اساطير اسرائيل؟!!بل وصودر الكتاب؟!! أين الحريه للتعبير اذن؟!! لماذا الهجوم على الاسلام حريه وعلى الهولوكوست واليهود والصهيونيه تهمة يعاقب عليها القانون؟!!لماذا صودر من المكتبات العربيه ترجمة كتاب حكماء بني صهيون؟!!ان الغرب يكيل بمكيالين بحسب ماترسمه الدوائر الصهيونيه في الغرب حيث ان 80% من وسائل الاعلام مملوكه للبيوت اليهوديه مثل هذه الصحيفه !!

 

 

روسيا اليوم   2-1-2013

 

أ)مجلة فرنسية تنشر قصة مصورة عن سيرة النبي محمد (ص)

ب) مجلة تنشر سيرة النبي موضحة بالرسوم

 

نشرت مجلة “شارلي إبدو” الفرنسية في عددها الصادر يوم 2 يناير/كانون الثاني قصة مصورة عن سيرة النبي محمد (ص)، من شأنها ان تثير جدلا واسعا في المجتمع الاسلامي.

وقال مدير المجلة ورسام الكاريكاتور الذي يدعى “شارب” “أنها سيرة مقبولة إسلاميا بما أن كتابها مسلمون.. وهي عبارة عن تجميع لما كتبه كتاب السيرة عن حياة الرسول محمد، ونحن رسمناها فقط”.

وأعرب “شارب” عن اعتقاده أن العالم الإسلامي “لن يكون بوسعه أن يأخذ علينا شيئا بشأن الجوهر”، مشيرا إلى أن فكرة هذا الموضوع بدأت منذ عام 2006، مع قضية الرسوم الكاريكاتورية للنبي محمد (ص) في الدنمارك حيث “أعتقد أننا في البداية تعاملنا مع الأمر بالعكس، وتناولنا شخصية لم نكن نعرفها، وأنا في المقدمة.. قبل أن نتعامل مع شخصية بطريقة غير جدية، علينا أن نعرفها جيدا، بقدر ما نعرف الكثير عن حياة المسيح، لا نعرف شيئا عن النبي محمد”.

وبشأن الانتقادات التي يتوقع أن يثيرها تجسيد نبي الإسلام الأمر الذي لا يجوز، اعتبر شارب “أنه مجرد عرف، لم يرد التحريم في القرآن .. وبما أن ذلك لا يهدف إلى السخرية من النبي محمد فلا أرى مبررا لعدم قراءة هذا الكتيب كما تقرأ حكايات عن حياة يسوع في كتب التريبة الدينية المسيحية”، بحسب قوله.

وذكرت المجلة أن القصة المصورة لن تتضمن أي تلميح أو إشارة مسيئة، مؤكدة أنها حضرت بالتنسيق مع أحد المستشارين الاجتماعيين المسلمين في فرنسا.

وكانت المجلة الأسبوعية الساخرة والمشهورة في فرنسا قد أثارت عاصفة من الغضب في العالم الإسلامي كما في المجتمع الفرنسي خاصة المسلمين في نوفمبر/تشرين الثاني 2011 بعد نشر عدد خاص أطلق عليه اسم “شريعة إبدو” تضمن رسوما كاريكاتورية للنبي محمد (ص) تعرض بعدها مقر المجلة في باريس للحرق كما تعرض موقعها على الانترنت للقرصنة.

وكانت المجلة الاسبوعية قد نشرت، في سبتمبر/أيلول الماضي، صورا مسيئة للنبي محمد (ص)، الأمر الذي أثار، حينها، غضب واستياء المسلمين في مناطق عديدة من العالم.

 

—————————-

 

ب)مجلة تنشر سيرة النبي موضحة بالرسوم

 

قالت المجلة الفرنسية الساخرة “شارلي إيبدو”، التي كانت أثارت جدلاً ودعاوى قضائية على خلفية نشرها رسوماً كرتونية للنبي محمد، إنها ستصدر عدداً خاصاً هذا الأسبوع عن سيرة حياة الرسول معززة بالرسوم التوضيحية، ما يعزز الاعتقاد بأنها ستثير جدلاً جديداً عند إصدار العدد الجديد الأربعاء المقبل.

وقال مدير تحرير المجلة ستيفان شاربونيه المعروف باسم “شارب” إن سيرة حياة النبي كما ستصورها المجلة ستكون “مقبولة إسلامياً” نظراً لأن كتاباً مسلمين وضعوها “وهي عبارة عن تجميع لما كتبه كتاب السيرة عن حياة النبي. مشدداً على “ونحن ببساطة رسمناها”، نافياً أن يكون العدد الذي سيصدر مثيراً للاستفزاز أو عدائياً.

وأثارت الرسوم التي نشرتها مجلة “شارلي إيبدو” في سبتمبر الماضي احتجاجات في عدد من الدول الإسلامية بينما طالب أئمة المساجد في فرنسا المسلمين بعدم الاحتجاج والامتناع عن العنف، بحسب ما نقلت صحيفة الغارديان البريطانية.

يشار إلى أن المجلة تبيع بمعدل 30 ألف نسخة أسبوعياً، غير أن مبيعاتها تضاعفت عندما نشرت الرسوم الكرتونية للنبي محمد المثيرة لاستفزاز ومشاعر المسلمين.


 
 
الحقوق محفوظة لـمؤسسة الحوار الإنساني